رائحة المجاري من الروائح الأشد إزعاجًا من أي روائح أخرى، تصاب بها الكثير من المنازل نتيجة حدوث مشكلة في المصارف أو المرحاض أو الأحواض، نتيجة وجود ترسبات من مواد عضوية أو سقوط شيء عمل على انسداد المجاري وبالتالي تظهر عنها الروائح الكريهة التي لا نقدر على تحملها، ربما يعتبر البعض أنها مجرد رائحة عابرة ستذهب بعد وقت أو ستزول برش بعض الروائح الأخرى اللطيفة إليها، ولكن الحقيقة أن رائة المجاري لها آثار سلبية كبيرة على الأشخاص ولا يجب أن يتعرضون لها، ولابد أن يتم الحرص الشديد على التخلص منها في أسرع وقت، والآن سنتعرف على أكثر الآثار السلبية التي تصيب الأشخاص نتيجة للتعرض لرائحة المجاري..

الأضرار الحيوية

  • ينتج عن مياه المجاري والروائ الصاعدة منها مجموعة من الأضرار الحيوية التي تصيب جسم الإنسان ومنها ميكروبات معوية وميكروبات انتهازية وسموم ناتجة عن تواجد الميكروبات.
  • اهذه الميكروبات قد تؤدي إلى التهاب المعدة والتهاب الأمعاء والسموم الناتجة عنها تصل إلى جسم الإنسان عبر الاستنشاق للرائحة الكريهة مسببة له الكثير من الأمراض.
  • يؤدي استنشاق رائحة المجاري أيضًا إلى إصابة الأشخاص بديدان الأمعاء.

الأضرار الكيميائية

  • الروائح الكريهة المنبعثة عن المجاري شديدة الخطورة فبرغم إلى أنها تحتوي على نسبة قليلة من الأكسجين إلا أنه يتواجد بها مجموعة من الغازات الأخرى القابلة للاشتعال والتي قد تحدث حريقًا أو تتسبب في حالة تسمم واختناق داخل المنزل.
  • من الغازات الأخرى التي تحتوي عليها روائح المجاري الكريهة غاز الميثان وهو بالإضافة إلى أنه غاز قابل للاشتعال فهو من الغازات السامة.
  • يتواجد أيضًا بعض الغازات السامة الأخرى ومنها غاز كبريتيد الهيدروجين وغاز أول أكسيد الكربون.
  • يتواجد الكثير من المعادن السامة والضارة خاصة في المجاري الخاصة بالمصانع والتي قد يتواجد بها بعض مخلفات المصانع ويكون العاملين في المكان هم الأكثر تضررا بذلك.

أغلب الأمراض التي تظهر نتيجة لرائحة المجاري ومياه الصرف الصحي

هناك من الأمراض الكثير الذي يترتب على التواجد بكثرة مع مياه الصرف الصحي واستنشاق روائحة الكريهة المليئة بالسموم والبكتريا والفطريات وهذه الأمراض عبارة عن الآتي..

الإصابة بالإسهال

  • الإصابة بالإسهال نتيجة لمياه الصرف والرواح الكريهة منها يعرف بداء العطائف..
  • يتسبب في الإصابة بداء العطائف بكتريا العطيفية وهي نوع من أنواع البكتريا المتواجدة داخل مياه الصرف وتسبب الإسهال.

الصداع الشديد

  • الصداع الشديد من الممكن أن يتسبب به جميع الروائح المزعجة وليست رائحة المجاري فقط.
  • تعتبر رائحة المجاري من أكثر الروائح التي تصيب الأشخاص بالصداع الشديد وعدم القدرة على الاحتمال أو التركيز.

الشعور بالغثيان والإغماء

  • الكثير من الأشخاص لايحتملون نهائيًا الروائح الكريهة التي تنتج عن المجاري.
  • يصاب الأشخاص بالشعور بالغثيان والرغبة في القيء وعدم الرغبة في تناول أي شيء.
  • قد يتسبب تواجد الروائح الكريهة المنبعثة من المجاري في حدوث حالات الاختناق والإغماق عند بعض الشخص.

السعال الشديد الشعور بالاختناق

  • الكثير من الأشخاص قد يصابون بالسعال الشديد عند استنشاق رائحة المجاري الكريهة وخاصة الأشخاص الذين يعانون من أمراض مثل الربو أو حساسية الجيوب الأنفية أو أمراض الصدر والأنف المختلفة.
  • تتسبب الروائح الكريهة لهؤلاء المرضى في الشعور بالاختناق وعدم القدرة على التنفس وتتهيج الكحة لديهم أو يصابون بالعطس المستمر مما ينتج عنه الصداع وآلام الصدر والأنف وربما يصل الأمر إلى حد الإغماء.
  • وأخيرًا لا تنحصر الأعراض والأمراض الناتجة عن مياه الصرف ورائحة المجاري على ذلك فقط بل هناك الكثير من الأمراض الأخرى ولهذا لابد من معالجة مشكلات الصرف أول بأول وعدم السما لرائحة المجاري بالانتشار، كما أنه على العاملين في مجال الصرف الصحي أن يتبعون طرق وقائية شديدة للحفاظ على صحتهم.