معلومات فوائد وأضرار القهوة على المعدة

للقهوة العديد من الفوائد الصحية فهي تمنع الإصابة بالعديد من الأمراض كمرض السكري من النوع الثاني والسكتة الدماغية والاكتئاب، فضلاً عن إنها تعد من المنبهات الطبيعية التي تعمل على تحسين الحالة المزاجية وكذلك الأداء البدني وزياة النشاط وتخفيف حدة الألم، ولكننا فى موضوعنا اليوم سنعرض لكم بعض من أضرار القهوة الشائعة خاصة فيما يتعلق بتأثيرها على الجهاز الهضمي والمعدة.

القهوة فوائد وأضرار

  • تتكون حبوب القهوة من مجموعة كبيرة من المواد أهمها الكافيين والكلوروجينيك وبعض الدهون والأحماض والمعادن والكربوهيدرات، وكما سبق وأن ذكرنا أن القهوة سلاح ذو حدين ولذلك فأن طريقة استخدامها هي ما تحدد آثارها وهل ستكون ذو نتائج إيجابية أم أضرار سلبية، فمعدل تناول القهوة يومياً من أكثر الأشياء التي تؤثر على الجسم فكلما زادت كمية الكافيين التي تصل للجسم من خلال تناول القهوة زادت الآثار السلبية الناتجة عنها وعلى العكس، ولذلك أوصت أغلب الدراسات بالاكتفاء بفنجانين فقط من القهوة يومياً وألا يتم تناولها على معدة فارغة أو بين الوجبات.

أضرار القهوة على المعدة

للقهوة العديد من الأضرار الخطيرة على الجهاز الهضمي بشكل عام والمعدة بشكل خاص، ويمكن حصر أشهر هذه الأضرار فيما يلي:

حموضة المعدة وإرتجاع المريء:

  • أن تناول القهوة صباحاً على معدة فارغة بدون تناول الطعام تؤثر على عضلة المريء حيث يسبب الكافيين في ارتخائها، مما يؤدي إلى تهيج المعدة وبالتالي الشعور بالحموضة الشديدة بها.

قرحة المعدة:

  • أن الإكثار من تناول كميات كبيرة من القهوة يومياً يزيد من فرص نمو البكتيريا ويضعف من جدار بطانة المعدة مما يعرضها للإصاب بالقرحة، كما أنه يزيد من إفراز أحماض المعدة خاصة حمض الهيدروكلوريك والذي يؤدي إلى الانتفاخ الشديد وكذلك الإصابة بقرحة المعدة.

القولون العصبي:

  • أن المواد التي تتكون منها القهوة وخاصة الكافيين يعمل على تهيج الامعاء والقولون العصبي، مما يؤدي إلى ظهور أعراضه المزعجة كالانتفاخ والرغبة فى التقيؤ وكذلك ألم البطن وحدوث الإسهال أو الأمساك.

تقلل من امتصاص الفيتامينات:

  • أن الإكثار من تناول القهوة يؤدي إلى تقليل امتصاص الأمعاء لبعض الفيتامينات الهامة وخاصة الحديد، وكذلك بعض المعادن كالماغنسيوم والكالسيوم والزنك، وهذه المعادن والفيتامنيات هامة جداً للجسم ويؤدي نقصها إلى الإصابة بالعددي من الأعراض المزعجة منها الصداع والأرق وصعوبة الحركة وألم العضلات وغيرها الكثير.

سوء الهضم:

  • تزيد القهوة من إفراز هرمونات التوتر كالأدرينالين والكورتيزول الذي يعمل كلاً منها على إعاقة عملية الهض مما يؤدي إلى الإصابة بسوء الهضم وما ينتج عنه من أعراض كحدوث التشنجات الشديدة بالبطن والإمساك والإنتفاخ.

تقلص المرارة:

  • يساعد الكافيين وحمض الكلوروجينيك الموجودان في القهوة على زيادة تقلص المرارة وبالتالى نقص حجمها وحدوث خلل فى طريقة عملها، وهو ما ينتج عنه أيضاً الإصابة بألم شديد بالمعدة وقئ مستمر وكذلك فقدان الشهية.

طرق تخفيف أضرار القهوة على المعدة

هناك الكثير من الطرق التي يمكنك الاعتماد عليها فى تخفيف حدة أضرار القهوة على المعدة، ومنها:

  • تجنب تناول القهوة صباحاً على معدة فارغة واستبدالها بكوب من العصير أو اللبن الطازج.
  • تجنب تناول القهوة بعد تناول وجبات الطعام مباشرة، حتى لا تمنع امتصاص الحديد والفيتامينات الموجودة في الطعام.
  • الحرص على تناول الأنواع الجيدة من القهوة خاصة أنواع القهوة منخفضة الحموضة أو القهوة الداكنة أو القهوة الغنية بمركب ن-ميثيل بيريدينيوم الصحي، والذي يقللمن إفرازات عصارة المعدة.
  • تجنب شرب القهوة وهي محلاة بكمية كبيرة من السكر أو الاعتماد على شرب القهوة المصنوعة من الأطعمة المختلفة كالكراميل والتوفي والبندق وغيرها وكذلك أكياس القهوة سريعة الذوبان.
  • تقليل شرب القهوة سادة ومحاولة دمجها ببعض اللبن أو التمر.