علماء الفرس ترجع أصولهم بنسبة كبيرة إليى أهل السنة، وكان هناك العديد من الآراء المختلفة حول ذلك وحول م يتعلق بصحة هذا الأمر، ولم يقصد بفارس دولة إيران فقط، ولكن شملت الكثير من الدول الأخرى التي سنعمل على توضيحها من خلال مقالنا، وسنتعرف معاً أيضا من خلال المقال على أهم مجموعة من علماء السنة من الفرس وأشهرهم، وسنتحدث عن كل عالم بطريقة أكثر تفصيلا.

العالم أبو حنيفة النعمان

اسمه بالكامل “أبو حنيفة النعمان بن ثابت الكوفي”

  • وهو يكون أحد العلماء المسلمين وهو أيضا يكون أول إماما من الأئمة الأربعين المعروفين لدى أهل السنة وكذلك أهل الجماعة وأبو حنيفة النعمان هو الشخص الذي قام بإنشاء المذهب الحنفي المتواجد في الفقه الإسلامي .
  • وكان معروفا بأخلاقه النبيلة وبكثافة علمه وأبو حنيفة يعتبر أحد الأشخاص التابعين حيث أنه التقى بمجموعة من الصحابة ومنهم الصحابي أنس بن مالك ،أيضا وكان معروف عنه أنه يلتزم بتعاليم الإسلام ويكون دائما يتعبد ويتقرب من الله عز وجل كما أنه يمتلك شخصية قوية للغاية وفي الفقه الخاص به كان يمتد معلومات من حوالي ستة مصادر مختلفة ومنهم القرآن الكريم والإستحسان وكذلك السنة النبوية والقياس والعادة والعرف والإجماع.

العالم مالك بن أنس

واسمه الكامل “أبو عبد الله مالك بن أنس بن مالك بن أبي عامر الأصبحي الحميري المدني”

  • وهو أحد الفقهاء المسلمين وهو الإمام الثاني من الأئمة الأربعين المعروفين من أهل السنة وكذلك أهل الجماعة وهو يكون المنشأ إلى المذهب المالكي في مجال الفقه الإسلامي .
  • وكان مشهور بأن ذاكرته قوية ويحفظ بشكل سريع إلى كافة الأحاديث النبوية وكان يتمتع بشخصية قوية ويمتلك الكثير من الصبر والأخلاق الكريمة والحسنة.

وأول كتاب له في الحديث النبوي هو الموطأ وهو أفضل الكتب التي تم كتابتها بطريقة صحيحة والمصادر التي قام بالاعتماد عليها كثيرة ومنها القرآن الكريم والاستحسان والإجماع وكذلك السنة النبوية والاستصحاب والقياس ويد الذرائع والكثير من المصادر الأخرى.

العالم البخاري

اسمه بالكامل “محمد بن إسماعيل البخاري”

  • واشتهر باسم صحيح البخاري لأن هذا هو اسم أشهر الكتب التي تحتوي بداخلها على مجموعة كبيرة جدا من الأحاديث الخاصة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم والخاصة بالمسلمين سواء لأهل السنة أو حتى أهل الجماعة .
  • قام بإنشاء هذا الكتاب هو محمد بن إسماعيل البخاري وانتهى منه في خلال ما يقرب ستة عشر سنة وكتب كل أحاديثه من خلال القيام بتجميع حوالي ٦٠٠٠٠٠ حديث .
  • وهو من أول الكتب التي يفضل مسافة أهل السنة وهو من أهم او ستة كتب لديهم ويعتبر هو أكثر كتاب صحيح يأتي من بعد كتاب الله عز وجل وهو القرآن الكريم ويضم هذا الكتاب كافة العقائد وكذلك الأحكام والتفسيرات والآداب وغيرهم الكثير والكثير.

العالم ابن ماجة

اسمه بالكامل “أبو عبد الله محمد بن يزيد بن ماجه الربعي القزويني”

  • وهو يكون أحد أئمة العلم الحديث ولقد ولد في العام الهجري ٢٠٩ وكان حينها في العام الميلادي ٨٢٤ ولقد توفي ابن ماجه في شهر رمضان الكريم من العام الهجري ٢٧٣ وكان حينها العام الميلادي ٨٨٦ .
  • أصبح من أئمة الحديث في وقت مبكر جدا من عمره ولكن جاء عليه وقت شعر به أنه من الضروري أن يعمل على تحصيل العلم الكافي واللازم له ولهذا قام بالتوجه إلى مجموعه من البلاد المختلفة مثل دمشق والشام وكذلك الكوفية ومصر.
  • وذلك لتحقيق رغبته ومنها كانت مدارس خاصة بالحديث النبوي وكان من حسن حظه أنه ألتقى بمجموعة كبيرة من المشايخ والعلماء الذين تلقى على أيديهم علمه الواسع وكان متفوقا جدا وكان يحب تعلم كل شيء جديد وتحب التميز دائما وذو أخلاق حسنة كثير التعبد وملتزم بتعاليم دينه ويحب أن ينشر علمه على كل فرد يطلبه.