قد يتعرض الإنسان إلى الإصابة بمرض الشلل الرعاش، وهو يكون عبارة عن اضطراب أعصاب الجسم، وأعراضه تكون بدايتها بشكل تدريجي، وقد تكون بداية الإصابة تتعرض أحد اليدين إلي رعشه خفيفة ومع الوقت تتزايد الأعراض وتصبح واضحة بشكل قوي، بالإضافة إلى أنه يوجد أسباب متعددة التي تسبب الإصابة بالشلل الرعاش ومنها.

الجينات

  • قاموا علماء البحث بتحديد بعض الطفرات الجينية التي تتعلق بالوراثة، وهي التي يمكن أن تسبب الإصابة بالشلل الرعاش الذي يعرف بمرض “الباركنسون”، ولكنها لا تنتشر بشكل كبير، فهي تعد من الحالات التي تكون نادرة التي يصاب بها أكثر من فرد في أسرة واحدة.
  • كما أنه يتواجد تباينات توضح جينات ما محددة وعلى الرغم من ذلك فهي تقوم بزيادة نسبة مخاطر الإصابة بالشلل الرعاش، بالإضافة إلى كل واحدة من الواصمات الخاصة بالجينات تحتوي على العديد من الأخطار نسبتها خفيفة، المتعلق باضطراب الذي يسببه مرض الشلل الرعاش.

المثيرات البيئية

  • يمكن أن يتعرض الإنسان إلى زيادة نسبة خطر الإصابة بالشلل الرعاش وفي الوقت قادم، وذلك بعد يتم تعرضه إلى بعض المثيرات البيئية، ولكن نسبة المخاطرة تكون خفيفة.
  • بالإضافة إلى أنه يفضل أن يتم عمل الأبحاث والتحاليل لمعرفة العوامل التي سبب للتعرض بإصابة الشلل الرعاش.
  • كما أن الأشخاص الذين يتعرضون للإصابة بالمرض المعروف باسم “الباركنسون”، تتعرض دماغهم إلى الكثير من التغيرات ومنها:

 أجسام ليوي

  • وهي عبارة عن مواد ما تتكتل في الخلايا الخاصة بالدماغ، وهي من الإشارات المجهرية للإصابة بالشلل الرعاش.
  • بالإضافة إلى أن هذه الكتل تسمى أجسام ليوي، وهي دليل واضح لسبب التعرض للإصابة بالشلل الرعاش.

تواجد ألفا سينوكلين في أجسام ليوي:

  • يعد ألفا سينوكلين من البروتينات التي تكون طبيعية المنتشرة في كل أجسام ليوي على شكل كتل، بالإضافة إلى أن الخلايا لا تستطيع كسر هذه التكتلات.
  • ويعد هذا من أسباب الإصابة بالشلل الرعاش والتي لها أهمية كبير في ذلك الوقت.

العامل الوراثي

  • احتمالية الإصابة بالشلل الرعاش تزداد عندما يكون أحد الأقارب مصابا به، وفي نفس الوقت تعد الحظر يظل نسبته خفيفة.
  • إذا لم يتواجد أكثر من شخص من الأشخاص المقربين المعرضين لنفس الإصابة بالشلل الرعاش، ولذلك تكون احتمالية زيادة خفيفة.

التعرض إلى السموم

  • خطر الإصابة بالشلل الرعاش يزداد عندما يتعرض الإنسان باستمرار للمبيدات الخاصة الأعشاب والمبيدات الحشرية، وذلك لأنها تحتوي على ماده تصيب الجهاز الخاص بالأعصاب وايضا تؤثر على حركتها، مما يؤدي ذلك إلى الشلل الرعاش.

الإصابة بفيروس C

  • بعض العلماء يقولون إن الأشخاص المصابين بفيروس C أكثر الأشخاص الذين يمكن أن يتعرضون للإصابة بالشلل الرعاش ويكون معدله حوالي خمسة وسبعين في المائة.
  • بالإضافة أن الأبحاث أثبت أن الأشخاص الذين يتعرضون لفيروس c خارج منطقة الكبد تكون من أعراض الإصابة هي مرض الشلل الرعاش.
  • وذلك لأن الجهاز الخاص بالأعصاب يتم تأثره عندما يترك الفيروس الكبد، ومن الممكن أن يسبب ذلك إلى الإصابة بالشلل الرعاش فيما بعد.

ممارسة رياضة الملاكمة

  • تعد تمارين الرياضة التي تكون عن طريق البوكس أو الرياضة بالملاكمة من أكثر الأسباب التي قد تصيب الإنسان بالشلل الرعاش وأيضا مرض الزهايمر.
  • وذلك لأنه عند ممارسة تلك الرياضة قد يتعرض المخ إلى اهتزاز أو ارتجاج، ويقوم ذلك بالتأثير على المادة التي تمتلك مسؤولية عالية في تحريك الأعصاب وتتحكم بالذاكرة وتسمي “الرمادية”.
  • مما يؤثر ذلك الارتجاج على أعصاب الجسم وتقليل قوة التحكم فيها، مما يؤدي إلى الإصابة بالشلل الرعاش المعروف بمرض الباركنسون.