تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

أسباب الإجهاض وأعراضه وطرق تجنبه

الرئيسية مملكة حواء أسباب الإجهاض وأعراضه وطرق تجنبه
rehab-khaled 826
أسباب الإجهاض وأعراضه وطرق تجنبه

إن الإجهاض يُعرَف على أنه فقد السيدة الحامل لجنينها، وذلك خلال الفترة الأولى من الحمل، ينتج عنه خروج انفصال الجنين عن بطانة الرحم، وخروجه عن طريق المهبل مصوبا بحدوث نزيف، والإجهاض غالبا ما يحدث في الشهور الخمسة الأولى من الحمل، وحدوث الإجهاض أحيانا يكون لأسباب ترجع لحكمة من الله سبحانه وتعالى، كأن يكون الجنين يعاني من عيب خلقي خطير أو لأسباب قد تضر بصحة الأم، وفي مقالنا سوف نتعرف على أسباب وأعراض الإجهاض وطرق تجنبه.

أسباب غير معروفة

  • في بعض الأحيان يحدث الإجهاض نتيجة لأسباب غير معروفة.
  • وأحيانا أخرى يحدث أن تصاب الحامل بالإجهاض لأسباب تتعلق بالجنين أو لأسباب تتعلق بالأم.

الإجهاض نتيجة تشوهات الجنين

  • يحدث الإجهاض غالبا إذا كان الجنين يعاني من عيوب في الكروموسومات والجينات الوراثية، ينتج عنها حدوث تشوهات خطيرة في الجنين، تؤدي إلى وفاته والإجهاض.
  • كما قد يحدث إجهاض بسبب وجود تشوه أو عيب خَلقي في المشيمة، التي هي المسئولة عن تغذية الجنين وإمداده بالأكسجين، وينتج عن هذا التشوه وفاة الجنين وحدوث الإجهاض.

ضعف مناعة الأم

  • في حالة إصابة الأم بمرض ناتج عن عدوى فيروسية أو بكتيرية، وتم انتقاله إلى الجنين مثل: حصبة ألمانية أو هربس.
  • يحدث الإجهاض عند تعرض الأم إلى كمية معينة من الإشعاع التي تضر الجنين.
  • كذلك عند إصابة الأم خلل وعدم توازن في الهرمونات، مثل أمراض الغدة الدرقية أو المبايض.
  • إصابة الأم بأحد أمراض المناعة، مثل الإصابة بمرض الإيدز أو الذئبة الحمراء.

إصابة الأم بالأمراض المزمنة

  • قد يكون من أسباب الإجهاض إصابة الأم بأحد الأمراض الخطيرة، مثل أمراض القلب أو الكبد أو مرض السكر غير المستقر.
  • أيضاً الحركة أو ممارسة الرياضة العنيفة، وكذلك تعرض الأم لحادث عنيف والإصابة في منطقة البطن قد تؤدي إلى حدوث الإجهاض.
  • التدخين من أحد أسباب حدوث الإجهاض، فإذا كانت الأم تقوم بالتدخين بمعدل يصل إلى 10 سجائر يوميا أو تكون غير مدخنة لكنها تتعرض لدخان السجائر فإن التدخين السلبي يكون لها نفس الأضرار وحدوث الإجهاض.

أعراض الإجهاض

  • نزول قطرات من الدم في البداية، وتزيد إلى نزيف يكون مصحوبا بنزول كتل جامدة.
  • آلام وتقلصات بمنطقة أسفل البطن تبدأ على فترات متباعدة، وتتزايد بالتدريج إلى أن تصبح مستمرة.
  • شعور بألم في منطقة القطنية في الظهر يتزايد في الحدة بالتدريج.
  • حدوث قيء مستمر مع الشعور بالغثيان.
  • وهن وضعف بدني.
  • ارتفاع في درجة الحرارة قد تصل إلى الإصابة بالحمى.
  • شعور بدوخة وعدم اتزان.

طرق تجنب الإجهاض

  • أهم طرق تجنب حدوث الإجهاض، هو المتابعة عند الطبيب المتخصص، وإتباع تعليماته بدقة.
  • على الأم الحامل تناول فيتامينات وخاصة حمض الفوليك في خلال الأشهر الأولى.
  • كما ينبغي أن تتبع نظام غذائي صحي، غني بالخضراوات والفاكهة الطازجة، وتجنب تناول الوجبات السريعة والمضاف إليها مواد حافظة، كما أنه من الأفضل الإكثار من تناول الماء.
  • على الأم الحامل ممارسة رياضة خفيفة، بعد استشارة الطبيب وتجنب الرياضة العنيفة.
  • يجب الإقلاع عن التدخين، وكذلك التواجد في مكان به أشخاص مدخنين.
  • يجب على الأم البعد عن التعرض لمصادر الإشعاع الضارة، وان كانت الأم تعمل بمجال به إشعاع كأن تكون تعمل في قسم الأشعة بمستشفى ما، فمن الأفضل أن تحصل على أجازه.
  • يجب أن تنال الأم الحامل قدر وفير من الراحة الجسدية والنفسية في ذات الوقت، وعدم التعرض لمسببات التوتر العصبي أو الضغط النفسي والإرهاق البدني.
  • كذلك إن كانت الأم تتناول المشروبات الكحولية، فيجب أن تتوقف عن تناولها طوال فترة الحمل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة